سَلِّم نفسك.. الكوكب كله محاصر!

خالد كساب



 سَلِّم نفسك.. الكوكب كله محاصر!



عزيزى الإنسان، سلم نفسك، الكوكب كله محاصر، الهروب مش حيفيدك، والإنكار مش حيوصلك لحاجة، قوات الأحزان الخاصة محاصرة المكان، عندنا هنا أكتر من ميت نوع من أنواع الحزن فى انتظار إنك تسلم نفسك، فبلاش تعمل فيها بُرَم وتحاول الهروب، ضم على إخوتك فى قطيع الأحزان فى أثناء هجرتهم السنوية من منابع الأمل إلى مصبات الأحزان، اقتت مثلهم على حشائش التعايش مع تلك الحقيقة التى وإن كانت مرة إلا أنها حقيقة، كُن مرنًا فى التعامل مع أحزانك وقلقك واكتئابك، سايسهم كما تسايس حصانًا جامحًا، وتوقف عن أحلامك البلهاء بالوصول إلى السعادة، وتخلص من شعورك العبثى بأنك لو كنت تعيش فى زمن آخر ربما كانت الحياة ستصبح أجمل، ودعنى أقس عليك وأصارحك بأن الحياة لم تكن أبدًا سعيدة فى أى وقت من أوقات حضارتنا البشرية التعسة، فقط كل وقت وله شكل من أشكال الحزن، قديمًا كانت الأحزان بسبب الأوبئة والمجاعات والحروب والصراعات، وهى الأسباب التى لم تختفِ فى عصرنا الحالى، وإنما فقط أضيف إليها أسبابًا جديدة، أسباب جديدة كتبلور كل تلك الصراعات القديمة وتكاتفها معًا لتنتج لنا تلك الأيام التى يعيشها البشر الآن على كوكبنا الأرضى بعد أن تخطينا مسألة تحويله عبر ثورتنا التكنولوجية السعيدة إلى قرية صغيرة، ونجحنا والحمد لله فى تحويل الحياة بأسرها إلى جهاز صغير، مش قرية صغيرة.



أقرأ أيضا

البلد

جدران برلين العربية!

في التاسع من نوفمبر 1989 استيقظ الألمان على معاول تهدم أشهر جدار فاصل في التاريخ، الجدار الذي قسم مدينة برلين إلى شطرين شرقي شيوعي تحت نفوذ الاتحاد السوفييتي، وغربي ليبرالي تحت وصاية بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة.
البلد

مصر والإمارات.. شراكة استراتيجية وتنسيق لحماية الأمن العربي

الشعبان المصري والإماراتي يرتبطان وجدانيًّا بصورة قلما نجد لها مثيلًا؛ إذ لعب إعلام البلدَين دورًا أساسيًّا في ترسيخ وتقوية العلاقات وتطويرها ومساندة القضايا المتعددة للبلدين وإنجاز صورة ذهنية حضارية تنمويًّا وثقافيًّا لكلا البلدين.
البلد

لماذا لا تحتفل مصر بثورة 1919 الشعبية الكبرى؟!

من الظلم الوطني عدم الاحتفال العام بثورة 1919، ومن التهميش الثقافي الذي يقضى على ذاكرة الأجيال؛ لأنها تعتبر الثورة الشعبية الكبرى في تاريخ مصر الحديثة، والتي مرّ عليها مئة عام، الثورة التي بدأت منذ يوم الثامن من مارس عام 1919...
البلد

أنصتوا إلى الشعب اللبناني

في عام 2012، كتبت مقالاً عن لبنان ما زال ينم عن الواقع حتى الآن، وأنهيت مقالي باقتباس واحدة من أفضل المقالات التي كتبها «جبران خليل جبران»، بعنوان «أنت لديك لبنان الخاص بك، وأنا لدي لبنان الخاص بي»...
البلد

ترامب.. استراتيجية الانتصار!

في الوقت الذي يواصل فيه الديمقراطيون التصعيد ضد ترامب، في قضية أوكرانيا، على أمل أن ينجحوا بعزله، وهي المهمة المستحيلة، التي يعملون عليها، منذ أن فاجأ ترامب أميركا والعالم، بفوزه غير المتوقع بالرئاسة، يجوب ترامب القارّة الأميركية متحدّيا.
البلد

الأكراد.. تاريخ من الدم وحاضر من الفشل

عندما بدأت تركيا في التاسع من أكتوبر الماضي غزوًا وعدوانًا واحتلالًا عسكريًّا على مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطي (قسد) في شمال شرقي سوريا، ادَّعى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الهدف من هجومه هو تدمير "ممر الإرهاب" على الحدود الجنوبية لتركيا، غير أن كل الدلائل السياسية، التي سبقت العدوان العسكري التركي ضد قوات سوريا الديمقراطية، كانت تشير إلى هذه النهاية المأساوية لهذه القوات...
البلد

الجوكر وباتمان.. فن صناعة الشر

آرثر فليك، نموذج للمواطن الأمريكي الفقير المهمش الذي يحاول أن يجد له موضع قدم ولقمة عيش وسط مجتمع رأسمالي ساحق للفقراء بالعمل كمهرج أجير في النهار؛ أملًا منه في أن يكون فنان "ستاند أب كوميدي" في المساء.